عاجل
أنت هنا: الرئيسية / دقات الناقوس / إغلاق مقالع للرمال بالبيضاء واسفي واصيلا بعد تقرير أممي
إغلاق مقالع للرمال بالبيضاء واسفي واصيلا بعد تقرير أممي

إغلاق مقالع للرمال بالبيضاء واسفي واصيلا بعد تقرير أممي

  

 

 

حالة استنفار أعلنتها وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، بعد صدور قانون المقالع 27.13 وبعد خروج تقرير برنامج البيئة بالأمم المتحدة، وفق التقرير، الذي يحمل عنوان “الرمال والاستدامة: إيجاد حلول جديدة للإدارة البيئية للموارد الرملية العالمية”، فإن المملكة تعد من الدول التي تعاني من استخراج الرمال من شواطئ المملكة بطرق غير قانونية، لافتا إلى أن “نصف رمال المغرب أي ما يقارب 10 ملايين متر مكعب في السنة، تستخرج من رمال ساحلية غير قانونية”. وأبرزت الأمم المتحدة، أن “مافيا تهريب الرمال حولت شاطئا كبيرا يتواجد بين مدينتي آسفي والصويرة إلى منظر صخري، فيما يتم إزالة الرمال من الشواطئ لبناء مشاريع سياحية من قبيل الفنادق والطرق”.
وسبق لعدد من الفعاليات المدنية والحقوقية المهتمة بالبيئة، أن دقت ناقوس الخطر، حول استئساد مافيا الرمال، من خلال الاستغلال الجائر لرمال الكثبان ورمال الشواطئ. منبهين إلى تواطؤ الملايير.
كما أعلنت الدولة في وقت سابق عن استراتيجية وطنية للحفاظ على الكثبان الرملية والشاطئية، عن الاعتماد على رمال الجرف ورمال التفتيت كحل بديل.
وحسب جريدة المساء في عددها الصادر اليوم الخميس فإن السلطات الإقليمية عمدت إلى اغلاق ست مقالع للرمال بكل اسفي والدار البيضاء واصيلا والهرهورة. بحيث لا تحترم المعايير البيئة ودفتر التحملات وخاصة “الميزان” الكميات المرخص استخراجها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى