عاجل
أنت هنا: الرئيسية / أرشيف / افتتاحية الناقوس

افتتاحية الناقوس

1487446_438752776251343_1161106916_n

.. بين الصحافة.. و السخافة
“الناقوس” عندما رفعت صوت من لا صوت له مع انطلاقتها.. و بدون دعم او ضوء أخضر أو أحمر.. أو برتقالي من أحد. إلا من ضمائر حية لصحفيين احترفوا المهنة عن قناعة و ليس عن ارتزاق.. أو حاجة في نفس يعقوب منذ اللحظة الاولى اكدنا على توابثنا في الموضوعية، و المهنية، و الشفافية و الابتعاد عن الابتذال و تصفية الحسابات و خوض المعارك بالوكالة… صحافتنا مبنية على الوضوح و الصراحة و ميثاق الشرف الذي وضعته المنضمات الصحفية المهنية الدولية التي ننتمي إليها..
لسنا طابورا خامسا لأحد.. و ليس لنا انتماء سياسي محدد لندافع عن ايديولوجيته.. نريد تطوير العمل الصحفي العربي ليرقى لمستوى مهني رفيع لا يخلط فيه بين الجلاد و الضحية.. و لا يفتي فيه و بيه لغير الحق و الحقيقة..
..سنكون حريصين على ضبط هذا الايقاع و لن نخضع لابتزاز.. أو استفزاز.. أو مساومة..
سنكون جنودا مجندين للوقوف سدا منيعا امام “صحافة المكيال بمكيالين” و هي مهنة من لا مهنة و لا أخلاق و لا ملة له… صحافة صفراء مأجورة تنطلق من “الانحراف الاعلامي” كقاعدة.. و تنتهي في “القاع الاخلاقي” كهدف..
..هذه الصحافة-السخافة يجذر بأهل المهنة و الغيورين عليها ان يفكروا في اساليب جديدة لإعادة تأهيل أصحابها و العاملين فيها بالقطعة و توجيههم الى “بيزناسات” اخرى يبيعون و يشترون فيها على “الراحة”… فيكفينا جهالة.. و أبا جهل..
نحن في مفترق الطرق بين صحافة.. و سخافة و إذا أخطأنا الطريق سندفع ثمن “الهلافيت” و مرتزقة الاقلام… و بائعي السموم في قوارير العطر…
و الله الموفق
فريق”الناقوس”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى