عاجل
أنت هنا: الرئيسية / دقات الناقوس / “البوليساريو” في موقف صعب بعد قيام “الكوت ديفوار”
“البوليساريو” في موقف صعب بعد قيام “الكوت ديفوار”

“البوليساريو” في موقف صعب بعد قيام “الكوت ديفوار”

تسببت مشاركة جبھة “البولیساریو” ، بالقمة الإفریقیة الأوروبیة، في أزمة خيمت على اجتماعات لجنة الممثلین الدائمین بالاتحاد الإفریقي. ویأتي ذلك في إطار الاستعدادات للقمة الإفریقیة الأوروبیة المقررة في شهر نونبر المقبل بكوت دیفوار

وبدأت، یوم أمس الاثنین، بالعاصمة الإثیوبیة أدیس أبابا، اجتماعات المجلس التنفیذي للاتحاد الإفریقي على مستوى وزراء خارجیة الدول الأعضاء بالمنظمة القاریة.

وأفاد مراسل وكالة الأناضول أن مشاركة جبھة “البولیساریو”، بالقمة المذكورة، فجرت أزمة باجتماعات لجنة الممثلین الدائمین بالاتحاد.

وفي تصریح للأناضول، قال مصدر دبلوماسي إفریقي، ّ إن “مشاركة البولیساریو في القمة الإفریقیة الأوربیة تسببت في أزمة على مستوى أجندة اجتماعات اللجنة”.

وأضاف المصدر، مفضلا عدم كشف ھویته أن لجنة الممثلین الدائمین أحالت الأزمة لاجتماع المجلس التنفیذي للاتحاد الإفریقي المنعقد الیوم.

وتابع أن “كوت دیفوار، الدولة المضیفة للقمة الإفریقیة الأوروبیة قدمت دعوات لجمیع الدول باستثناء البولیساریو”، ما تسبب في الأزمة على مستوى اجتماعات لجنة الممثلین”. ولفت أن اللجنة رفعت بدورھا الخلاف إلى المجلس التنفیذي للاتحاد، متوقّعا أن ّ یتوصل الأخیر إلى “توافق” حول مشاركة “البولیساریو” في القمة.

وخلال افتتاح أعمال المجلس التنفیذي للاتحاد، قال رئیس مفوضیة المنظمة، التشادي موسى فكي، إن الاجتماعات تھدف إلى التوصل إلى موقف موحد حول القمة الإفریقیة الأوربیة”.

وأضاف أن القمة ستبحث إقامة شراكة جدیدة مبنیة على مبادئ المصالح المشتركة للشعوب. ولفت أن موضوع القمة سیكون الاستثمار في الشباب، وتحدید مجالات معینة للعمل المشترك، وتركز على الھجرة والإرھاب والتطرف والسلم والأمن، وحشد الاستثمارات لتنفیذ مشروعات تنمویة بالقارة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى