عاجل
أنت هنا: الرئيسية / الشوافة طامو / الشوافة طامو تفتح كتاب: الصادق بوقطاية: الوصي الجزائري على البوليساريو خارج تيندوف

الشوافة طامو تفتح كتاب: الصادق بوقطاية: الوصي الجزائري على البوليساريو خارج تيندوف

assadeg_bou_getaya_739825122

أسي الصادق ما شفت حتى صدق فيك لا اليوم ولا البارح لما كنت رئيس زعما ديال العلاقات الدولية في برلمان بوتفليقة اللي ما عندو و لا ساس… و لا راس…

شفت عندك لسان طويل. و قطاية مشنتفة غادي حسنوها ليك المغاربة بلا ماء إلى ما حشمتي على عرضك…

… سبحان خالقك، كتحرك كشي روموت كونترول ما زال حتى ما كمل ملك المغرب خطابو حتى ضرباتك الجمرة و بديتى تتهيطر…

أحشم شي شوية السي الكذاب “ماشي الصادق” كي سماتك أميمتك الله يرحمها و يغفرها من التركة اللي خلات وراءها

بزز ليك أخويا… انتا اللي من النواحي ديال البليدة، وعارف شحال من حبسات فيها المدني، ها العسكري ها السري غير حبس بوفاريك  فيه أكثر من 60 مناضل ضد عسكرك… فيهم اللي هبل، و نسى حتى اسمه بحال رشيد مزيان، و فيهم اللي غبر هادي عشر سنين و لا خبار عليه

أحشم أبو قطاية و ما تعاود التخراف ديال السيكيريتي ميليتير” بأن الجزائر واحة السلم و حقوق الإنسان و حباستها كتأهل المحابيس باش يصبحوا رجال… الصحفي اللي ضصر على العسكر كيتقطعو لو اللسان و الجدر… و ما تابقى لو أثر… مطبعة واحدة عندك في البلاد كتطبع كل الجورنالات ديالكم، و هي ملك المخابرات العسكرية… السي مدين التوفيق لهلا يوفقو هو اللي تيحلل و يحرم ويشد و يربط  و يسد و يحل باسم حرية التعبير و حقوق الإنسان… يا سبحان الله

في المغرب أولدي اللي بغا يقول شي حاجة حر غي ما يتعدى على حق واحد خور و في الجزائر كلشي اللي ما منوع مفروض على الشعب بالسيف و التعذيب و القهر من أركان النظام اللي حاطين على راسو واحد بنادم ما عارفين واش هو حي و لا ميت… كتنفخوه أولدي كشي بالون باش تصوروه واخليو بوتفليقة مسكين يقرر مصيره هو اللوول قبل ما تطالبو بتقرير مصير جماعة رهانتوها في تيندوف و دارتو ليها “جمهورية” على قد يديكوم تتفوح منها ريحت الكاز و المازوت ديال “سوناترال”…

أولدي بوقطيطية إديها في راسك… و في قطايتك راه تعرى ليك اللاص… و استغفر ربي، و قرا “أعوذ بالله من شر الخلق” سبعين مرة في الدقيقة… و إلى عفا عليك ربي غادي نخليو ليك “قطايتك” و ترجع “هيبي” و مرحبا بيك في جامع الفنا…مراكش عزيزة عليها هادوك النوامر بحالك…

راك عارف بأن أكبر سد عندوكم في الجزائر هو “سد فمك” … و دير الخير في رأسك و فيقطايتك أولدي و باركا من الهبال و الكلام الخاوي و المغاربة عارفين دواك… و هذا ما طلع ليك في ديك “الدلاحة” القرعة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى