عاجل
أنت هنا: الرئيسية / السبور... بلا بخور / دوري أبطال أوروبا: هدف قاتل من مبابي يهدي باريس سان جرمان الفوز على ريال مدريد في ذهاب ثمن النهائي
دوري أبطال أوروبا: هدف قاتل من مبابي يهدي باريس سان جرمان الفوز على ريال مدريد في ذهاب ثمن النهائي

دوري أبطال أوروبا: هدف قاتل من مبابي يهدي باريس سان جرمان الفوز على ريال مدريد في ذهاب ثمن النهائي

تمكن باريس سان جرمان من الفوز على ضيفه ريال مدريد في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم مساء الثلاثاء بهدف قاتل من نجمه الشاب كيليان مبابي في الوقت بدل الضائع من المباراة.

كان الفوز جميلا لنادي باريس سان جرمان أمام ريال مدريد في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم إذ أنه جاء في الوقت بدل الضائع من المباراة عندما اخترق كيليان مبابي الدفاع ودك الكرة في شباك الحارس تيبو كورتوا.

بدأ الفريقان المباراة بتشكيلتين هجوميتين إذ ضمت قائمة باريس سان جرمان ميسي ومبابي ودي ماريا، وجلس نيمار العائد بعد غياب استمر منذ نهاية نوفمبر/تشرين الثاني على دكة البدلاء، فيما ريال مدريد دخل بخطة 4-3-3 مع الثلاثي بنزيمة وفنيسيوس جونيور وأسانسيو في خط الأمام، وخلفهم الثلاثي المخضرم كازيميرو وكروس ومودريتش.

انطلقت المواجهة بحذر شديد من الجانبين وترقب نظرا لمستوى المهاجمين وقدرتهم على شن هجمات خطرة في أي وقت. وكانت المبادرة أكثر من جهة باريس سان جرمان عن طريق السهم كيليان مبابي. وكان وراء أول هجمة لفريقه عندما تخلص من كرفاخال في الدقيقة الخامسة ليمرر إلى دي ماريا الذي سدد فوق المرمى.

استمرت سيطرة باريس سان جرمان أمام تراجع خط وسط ريال مدريد، وازداد نشاط مهاجميه خاصة من الجهة اليسرى. وفي الدقيقة 18، تلقى مبابي تمريرة دقيقة خلف الدفاع من ميسي لكن الحارس البلجيكي تيبو كورتوا تدخل في الوقت المناسب ليبعد الخطر عن مرماه.

رد “النادي الملكي” بفرص ضعيفة وقليلة، مثل انطلاقة فينيسيوس بالدقيقة 30 في الجناح الأيسر من الهجوم قبل أن يعترضه حكيمي ويحصل على ضرب حرة لم تعط أي نتيجة.

وانتهت المرحلة الأولى بضربة ركنية من ريال مدريد لكن الدفاع الباريسي المركز تمكن من إبعادها. فأعلن الحكم الإيطالي دانيلي أورساتو نهاية الوقت الرسمي من دون أهداف رغم سيطرة باريس سان جرمان على مجريات اللعب وتحكمه في الكرة مقارنة بمنافسه الإسباني الذي اكتفى برص الصفوف والوقوف أمام تحركات مبابي وميسي. وبلغت نسبة استحواذ الفريق المحلي على الكرة 61 في المئة.

وتأكدت نية باريس سان جرمان في بناء الهجمات لهز شباك كورتوا، فاقترب مبابي في الدقيقة 50 من تسجيل الهدف الأول بتسديدة قوية داخل المنطقة لكن الحارس تألق وأبعد الخطر. وفي الدقيقة 60، اخترق مبابي دفاع “النادي الملكي” وتوغل في منطقة الجزاء واعترض طريقه كرفاخال مرتكبا خطأ واضحا ليعلن الحكم ضربة جزاء فشل ميسي في تحويلها لهدف التقدم أمام تألق كورتوا مجددا.

وبعد دخول نيمار في مكان دي ماريا بالدقيقة 72، ارتفعت وتيرة اللعب وأتيحت فرصة سانحة لكيليان مبابي في الدقيقة 77 لكن تسديدة المهاجم الشاب عانقت القائم الأيسر لكورتوا وخرجت ضربة مرمى.

وفيما كان الجميع يتوقع نهاية المباراة بالتعادل السلبي، تمكن مبابي من إهداء فريقه وجمهوره هدف الفوز في الوقت بدل الضائع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى