عاجل
أنت هنا: الرئيسية / لا حولا: في دارنا... مخبر / واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها
واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها

واشنطن تعد قائمة جديدة لسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار تمهيدا لفرض رسوم جمركية عليها

حذرت الصين الأربعاء من أنها ستتخذ “التدابير المضادة المناسبة”، وذلك ردا على إعلان واشنطن عن إعداد قائمة بضائع صينية تنوي فرض رسوم جمركية إضافية جديدة عليها بما قيمته 200 مليار دولار سنويا.

ووصفت وزارة التجارة الصينية في بيان التهديدات الأمريكية الجديدة بأنها “غير مقبولة إطلاقا” معتبرة أن تصرف الولايات المتحدة “غير العقلاني” يضر “بالصين وبالعالم وبهم أنفسهم”.
وقال نائب وزير التجارة الصيني لي شينغانغ خلال منتدى في بكين إن “زيادة الرسوم الجمركية بصورة متبادلة وعلى نطاق واسع بين الصين والولايات المتحدة ستؤدي حتما إلى تدمير التجارة الصينية-الأمريكية”.

وأضاف أن “هذه الممارسات تؤثر سلبا على العولمة الاقتصادية وتضر بالنظام الاقتصادي العالمي”.

ووصف المسؤول الصيني التراشق الضريبي الدائر حاليا بين بلاده والولايات المتحدة بأنه “وقت فوضوي في التجارة الدولية”، وأكد في الوقت نفسه أن “الشركات في كلا البلدين ستتكبد خسائر. ما من منتصر في حرب تجارية. التعاون هو الخيار الوحيد الصائب بين الصين والولايات المتحدة”.

وأضاف أن “الولايات المتحدة ترفع على ما يبدو من وتيرة هذه المناوشات التجارية”، محذرا من أن “الأثر السلبي للمناوشات التجارية بدأ يظهر فعلا”.

واشنطن تعد قائمة بسلع صينية بقيمة 200 مليار دولار

وأتت التصريحات الصينية بعيد إعلان الإدارة الأمريكية أنها أعدت قائمة بسلع صينية تستورد منها الولايات المتحدة ما قيمته 200 مليار دولار سنويا، وذلك بهدف فرض رسوم جمركية عليها بنسبة 10% اعتبارا من أيلول/سبتمبر المقبل.

ومساء الثلاثاء قال ممثل التجارة الأمريكية روبرت لايتزر إن قيمة السلع الواردة في القائمة الأولى تبلغ 50 مليون دولار سنويا وليس 34 مليونا كما أعلن سابقا، مشيرا إلى أن الصادرات الصينية المستهدفة بهذه الرسوم هي منتجات تستفيد من “نقل قهري للتكنولوجيا” وهو المصطلح الذي تطلقه واشنطن على السياسة التي تتبعها الصين في تعاملها مع شركات التكنولوجيا الأمريكية.

وأضاف لايتزر في بيان إن قرار إعداد قائمة ثانية اتخذ ردا على الإجراء الانتقامي الذي لجأت إليه الصين بفرضها رسوما جمركية على صادرات أمريكية، مشيرا إلى أن القائمة الثانية تشمل سلعا صينية تستورد منها الولايات المتحدة سنويا ما قيمته 200 مليار دولار، أي أربعة أضعاف قيمة السلع الواردة في القائمة الاولى.

وأوضح لايتزر في بيانه أنه “نتيجة للإجراءات الانتقامية التي لجأت اليها الصين وعدم قدرتها على تغيير ممارساتها فقد أمر الرئيس مكتب ممثل التجارة الأمريكية بالبدء في آلية ترمي إلى فرض رسوم جمركية بنسبة 10% على واردات اضافية بقيمة 200 مليار دولار”.

وحسب مسؤول في الإدارة فإن الأمر سيستغرق نحو شهرين لوضع اللمسات النهائية على القائمة التي ما إن تصبح جاهزة حتى تحال إلى ترامب الذي سيقرر عندها ما إذا كان سيعتمدها أم لا.

ويتهم مسؤولون أمريكيون الصين ببناء هيمنتها الصناعية عبر سرقة إلكترونية للدراية التكنولوجية الأمريكية بفرضها نقل الملكية الفكرية والاستحواذ عليها من قبل شركات تابعة للدولة.

ويحذر الخبراء منذ أشهر من أضرار محتملة لحرب تجارية بين واشنطن وبكين ليس فقط على صعيد الاقتصاد الأمريكي بل أيضا على الاقتصاد العالمي، الأمر الذي يهدد بوقف النمو الاقتصادي المستمر منذ سنوات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى